الرجاء تفعيل الـJavascript لاستخدام الموقع
التعليقات

وددت إخبارك ما أشعُر به حِينما أنظر إلِيك أردت مُعانقتك والهمس بيّن ذراعيك عن كمِية الأشتياق الذي يستقُرني ولكن كان الصمت قدريِ.

منذ 4 سنوات
مّهرةةَ?".
يويسي شذا الكِياتهه🤕💛💛💛💕.:
0 0تعليق
مجهول
لا توجد تعليقات للعرض
الاعجابات
  • ابلاغ