الرجاء تفعيل الـJavascript لاستخدام الموقع
التعليقات

‏لم أُعانقٌكِ واقعاً ولم يكتُب لنا مِن النصيبِ لقاءاً,حضنُتكِ بِالدُعاء مراتّ جما,تخيلتُ لقاءاً يجمِعنا حُلماً,والسُلام عِلى قلبّي.

منذ 3 سنوات
Manar
وراه كل ذا م فيه شي يمنعك تجيني بس انتي م تبين الله الله😒☹️💔
0 0تعليق
مجهول
لا توجد تعليقات للعرض
الاعجابات
  • ابلاغ